اعتداء وحشي على شاب مغربي بمدينة لييج البلجيكية يدخله العناية المركزة بين الحياة والموت

اعتداء وحشي على شاب مغربي بمدينة لييج البلجيكية يدخله العناية المركزة بين الحياة والموت
زايولكم.كوم
السبت 24 نونبر 2018

اعتداء وحشي على شاب مغربي بمدينة لييج البلجيكية يدخله العناية المركزة بين الحياة والموت بوابة مغاربة العالم22 نوفمبر 2018آخر تحديث : الخميس 22 نوفمبر 2018 – 12:42 مساءًرابط مختصر
https://wp.me/p5M2ON-4RG

بوابة مغاربة العالم
تعرض شاب مغربي يدعى عثمان السباعي، في ربيعه الثالث والعشرين، لاعتداء وحشي على يد مجموعة من المهاجرين غير الشرعيين في مدينة “ليبج” ببلجيكا، أدخله الى المستشفى في حالة خطيرة.
وكشفت مصادر مطلعة أن الحادث وقع ليلة الجمعة- السبت، عندما كان الشاب عثمان مع أصدقاء في “ساحة لييج”، قبل أن يدخل أحدهم في نقاش مع شبان آخرين، تدخل خلالها لفض النزاع، قبل أن تنهال عليه اللكمات من كل الجهات ويطرح أرضا ويستمر المعتدون في ركله.

ورغم أن الساحة كان بها العديد من الأشخاص إلا أنه لم يتدخل أي أحد، بل الأسوء من ذلك أخذ بعضهم هواتفهم لتصوير المشهد، بعد أن ظل ولنصف ساعة مستلقيا على الأرض ومدرجا في دمائه إلى أن ساءت حالته قبل أن تتدخل الشرطة، ويتم نقله إلى مستشفى القديس يوسف لإجراء عملية مستعجلة له على مستوى الدماغ.

ورغم ان الشاب المغربي نهض مع بعض الكدمات فقط، إلا أن حالته تدهورت بشكل كبير في الصباح، ليتم نقله إلى المستشفى لإجراء عملية جراحية طارئة ومعقدة، فيما صرح الأطباء أن عثمان يحتاج إلى معجزة للنجاة.