اضراب رجال ونساء التعليم يربك الحكومة

اضراب رجال ونساء التعليم يربك الحكومة

السبت 5 يناير 2019

اضراب الشغيلة التعليمية يوم الخميس المنصرم  اربك حسابات الحكومة خاصة وان الانخراط الكبير لرجال ونساء التعليم في هذا الاضراب كان بنسبة عالية وصلت الى 100 في المائة في اغلبية المؤسسات التعليمية وتقول بعض المصادر انه من المحتمل ان تكون نسبة المشاركة وطنيا قد وصلت الى 90 في المائة.  الملفات المطروحة متعددة مما يثير عدة تساؤلات حول مدى استجابة الحكومة لمطالب الشغيلة التعليمية. ولعل هذا ما دفع وزارة الداخلية الى  استدعاء المركزيات النقابية لجولة حوار اجتماعي علما أن الأخيرة كانت قد أعلنت مقاطعتها لأي لقاء مع العثماني أو يتيم إلى حين تقديم عرض جدي لتحسين الدخل.

ويبدو ان الحكومة ستكون مضطرة الى تقديم عرض جديد يتوافق مع المطالب المطروحة وتروج في الكواليس أن هناك اوامر عليا لاستئناف الحوار الاجتماعي مع امكانية مناقشة الزيادة في الأجور والحسم في صيغة نهائية.