حملة أمنية تحسيسية تعالج التحرش الجنسي ضد الأطفال والسلامة الطرقية

حملة أمنية تحسيسية تعالج التحرش الجنسي ضد الأطفال والسلامة الطرقية

السبت 21 دجنبر 2019

انطلقت صباح يومه الجمعة 20 دجنبر 2019 الجاري، بمدرسة سيدي عثمان الابتدائية بزايو٬ حملة تحسيسية حول مبادئ السلامة الطرقية وأخطار الاستغلال التحرش الجنسي، لفائدة تلاميذ وتلميذات المؤسسة المذكورة.

ويدخل هذا اللقاء التواصلي ضمن مجموع اللقاءات التحسيسية التي تنظمها مفوضية الشرطة بزايو بتنسيق وتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية في إطار شراكة تجمع المديرية العامة للأمن الوطني ووزارة التربية الوطنية لمواجهة عدة ظواهر سلبية قد تعترض حياة ومستقبل التلاميذ والتلميذات في الوسط المدرسي كالتحرش الجنسي ومخاطرالطريق.

في بداية اللقاء تقدم محمد حيدى بكلمة قدم من خلالها تعريفا لأهداف اللقاء التحسيسي وشكر من خلالها الأطر الأمنية التي تؤطر هذه اللقاءات مند انطلاق الموسم الدراسي الحالي أيضا شكر أطرمدرسة سيدي عثمان الإدارية والتربوية على احتضانهم هذا اللقاء .

وشملت مداخلة الأطر الأمنية مجموعة من التوجيهات والنصائح لتنبيه التلاميذ أثناء عبور الطريق وتعريفهم بعلامات المرور، وكذا الاحتياطات الواجب اتخاذها واستعمال الطريق بالشكل الذي يجنبهم الحوادث المرورية وتمكينهم من التحلي باليقظة وتبني سلوكات وقائية للحماية من المخاطر.