جمعية حماية المستهلك بزايو تواصل حملاتها التحسيسية حول الوقاية من جائحة (كوفيد-19) .وتوزبع الكمامات

جمعية حماية المستهلك بزايو تواصل حملاتها التحسيسية حول الوقاية من جائحة (كوفيد-19) .وتوزبع الكمامات
زايولكم.كوم
السبت 5 شتنبر 2020

في اطار الحملات التحسيسية التوعوية للوقاية من فيروس كوفيد 19 ، تواصل جمعية حماية المستهلك بزايو سلسلة حملاتها التحسيسية في صفوف المواطنين بمختلف الاحياء بالمدينة لدعوتهم لمزيد من الحيطة والحذر أمام خطر التراخي في تطبيق التدابير الوقائية من فيروس كورونا.

وبسبب المنحى التصاعدي لانتشار وباء (كوفيد-19)، يواصل متطوعو ومتطوعات جمعية حماية المستهلك بزايو حملاتهم التحسيسية في صفوف المواطنين بالأماكن العامة بمختلف الشوارع والاحياء لدعوتهم لمزيد من الحيطة والحذر لتفادي الأسوأ بسبب التراخي أو عدم الالتزام بالتدابير الوقائية للحد من انتشار الوباء.

وهكذا، فقد جاب مساء يومه الخميس 3 شتنبر 2020 متطوعو ومتطوعات بمعية رئيس جمعية حماية المستهلك مختلف الشوارع والمحلات التجارية والمقاهي و المركب التجاري ومحلات بيع اللحوم الحمراء والبيضاء لتوعية المواطنين بخطورة الأمر وضرورة التعبئة الجماعية .

كما عمد فريق الجمعبة إلى توزيع كمامات على بعض المواطنين غير الملتزمين، محذرين إياهم من خطورة عدم انخراطهم في هذا السلوك الوقائي الذي أصبح ملزما بموجب القانون الذي يعاقب على عدم ارتداء الكمامة.

وقد كان للتجاوب الذي أبان عنه المواطنون بزايو طيب الأثر، حيث تفاعلوا مع المبادرة وثمنوا الخطوة، مؤكدين على ضرورة التعبئة الشاملة لتخطي هذه الأزمة الوبائية.

وبالمناسبة، اعتبر رئيس جمعية حماية المستهلك، السيد علي بوترفاس، أن “هذه العملية تعتبر فرض عين على كل مواطن، خصوصا في ظل هذه الظروف الحالية وتعكس السلوك المدني المواطن والمسؤول، وتعزز القيم المغربية التي تتقوى كلما مر الشعب بأزمة على مر تاريخ هذا البلد العزيز”.

ودعا السيد علي بوترفاس المواطنين عامة الساكنة خاصة إلى مزيد من الحذر، والالتزام بالتعليمات والابتعاد عن التجمعات، والتقيد بشروط الوقاية للحد من عدد الإصابات بهدف الخروج من الجائحة بأقل الخسائر.

الفيديو قيد التحضير