فاجعة كبري: العثور على الطفل عدنان مقتولا

فاجعة كبري: العثور على الطفل عدنان مقتولا

السبت 12 شتنبر 2020

 

انها مأساة بكل المقاييس..فاجعة كبري تسبب فيها وحش ادمي ..الطفل عدنان الذي اختفى منذ منذ يوم الاثنين والذي رصدته احدى كاميرات المدينة رفقة شخص غريب عثر عليه مقتولا.

حزن شديد على مواقع التواصل وغضب شديد.. انها فعلا صدمة كبرى..لا أحد يستطيع فهم ما جرى..أي بشر هؤلاء الذين يغيشون في وسطنا..يقغتصبون أطفالا أبرياء ويقالونهم ..انها وحشية لا يمكن تصورها..حتى الاعدام لا يشفي غليل الناس..

وتشير مصادر من الأمن الوطني بطنجة  إلى أن القاتل أقدم على استدراج الضحية إلى شقة يكتريها بنفس الحي السكني، وقام بتعريضه لاعتداء جنسي متبوع بجناية القتل العمد في نفس اليوم وساعة الاستدراج، ثم عمد مباشرة لدفن الجثة بمحيط سكنه بمنطقة مدارية.

وقد تم إيداع القاتل تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات ارتكاب هذا الفعل الإجرامي الذي كان ضحيته الطفل القاصر، والذي تم إيداع جثته بالمستشفى الجهوي بالمدينة رهن التشريح الطبي.‎