ماذا يحدث في زايو؟؟ انسحابات من نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل

ماذا يحدث في زايو؟؟ انسحابات من نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل
زايولكم.كوم
الثلاثاء 15 شتنبر 2020

أعلن مجموعة من رجال ونساء التعليم مؤخرا تأسيس لجنة تحضيرية لنقابة جديدة و هي الجامعة الوطنية للتعليم FNE. هذه اللجنة انبثقت من أعضاء كانوا منتمين لنقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل CDT مما جعل الرأي العام المحلي يتساءل عن ألاسباب التي دفعت الى ذلك.

وعند استفسارنا للأمر تأكد لنا بأن هناك انسحابا جماعيا من الكونفدرالية لعدد مهم من المنتمين للنقابة نتج عن صراع شديد  لأزيد من سنة ظهرت بعض ملامحه منذ شهر مارس اثناء الاحتفال بعيد المرأة بمقر الكونفدرالية اثر مناوشات كلامية بين المنظمين و بعض الحاضرين في الحفل..وهنا كانت القطرة التي افاضت الكأس لتتحول القضية الى حرب البلاعات الكلامية. ومما زاد في الطين بلة هو قيام مكتب الكونفدرالية بطرد احد المنتمين للنقابة ..بل أصدر بيانا في 11 يونيو 2020 اتهم فيه بعض الاعضاء بترويج الاكاذيب والمغالطات مدفوعين من جهات أخرى ..بل تم ذكرهم بالاسماء .. و من هنا بدأ التصدع والانشقاق حيث عبر العديد من المنخرطين عن استيائهم للشكل الذي تمت فيه معالجة هذه الاشكالية. وقد قام المنسحبون مؤخرا بنشر بيان الانسحاب حيث شرحوا فيه الاسباب الحقيقية التي أدت الى هذا الشرخ. لكن الكونفدرالية ردت ببيان مطول فندت فيه ادعاءات المنسحبين و بينت فيه المبررات والملابسات التي أدت الى هذا النفق المسدود.

الاعلان عن تأسيس اللجنة التحضيرية للنقابة الجديدة هو اعلان رسمي عن الانسحاب النهائي من الكونفدرالية والاشتغال تحت لواء اطار اخر.