قضاة جطو على أبواب وزارة الصحة لافتحاص صفقات الملايير التي فضحتها النائبة البرلمانية ابتسام المراس

قضاة جطو  على أبواب وزارة الصحة لافتحاص صفقات الملايير التي فضحتها النائبة البرلمانية ابتسام المراس

الأربعاء 23 شتنبر 2020

 

يبدو أن النائبة البرلمانية ابتسام المراس قد وضعت وزارة الصحة في ورطة بعدما فضحت صفقة الملايير اثناء تدخلها في لجنة القطاعات الاجتماعية.. وقد أظهرت النائبة جرأة كبيرة عندما بدأت في نشر غسيل الوزارة وفضح الخروقات ..بل كشفت عن أرقام ومعطيات خطيرة مما جعل مكاتب المجلس الاعلى للحسابات تستنفر الياتها من أجل التوجه الى الوزارة و افتحاصها والوقوف عند الصفقات المشبوهة التي تم فضحها في اللجنة.

وهكذا فسيكون على الوزارة الاجابة عن مصير 247 صفقة أبرمتها وزارة الصحة بطريقة تفاوضية مع 98 شركة بكلفة مالية تصل إلى 200 مليار،
وتتعلق هذه الصفقات بالمعدات الطبية التقنية ولوازمها لمواجهة كورونا، التي شكلت نسبة 25 في المائة من المبلغ الإجمالي للصفقات، ومعدات الأفرشة التي تمثل 12 في المائة، ومستلزمات المختبرات التي تشكل 19.1 في المائة، وأدوية ومستلزمات طبية تمثل 17 في المائة، وأجهزة التصوير الإشعاعي التي تصل إلى 8 في المائة، ومعدات الاستشفاء التي تشكل 0.1 في المائة، إضافة إلى مقتنيات أخرى من الخارج تهم معدات طبية تقنية، ولوازم مختبرات التحليلات المصلية وأجهزة الكشف، ومواد كيماوية وأدوية سيما المادة الخام للكلوروكين ووسائل الحماية الفردية.
كل هذه الارقام تم كشفها أمام الوزير من طرف النائبة البرلمانية ابتسام المراس و نواب اخرون مما أحرج الوزارة ووضعها في ورطة حقيقية.