الجالية المغربية بباريس تُودّع البطل “حمي شراك”

الجالية المغربية بباريس تُودّع البطل “حمي شراك”

الأحد 25 أكتوبر 2020

 

ودعت الجالية المغربية المقيمة بباريس  الجمعة 23 اكتوبر 2020، وفي موكب جنائزي مهيب، أحد الوجوه الرياضية البارزة في رياضة فنون الحرب وبطل رياضة الملاكمة ابن زايو باقليم الناظور، “حمي شراك”، بعدما وافته المنية بأحد مستشفيات باريس اثر وعكة صحية المت به في ديار الغربة.  المرحوم حمي شراك له مع ابناء زايو ذكريات لا تنسى و قد ساد جزن عميق بالمدينة عند سماع خبر وفاته..كانت صدمة حقيقية ..فقد كان انسانا طيبا ومحبوبا لدى الجميع وترك بصماته بالمدينة..وداعا ايها البطل …

و قد حضر الموكب الجنائزي أصدقاء البطل، الذين جاؤوا من كل انحاء فرنسا، رغم الظروف الطارئة التي يشهدها العالم.

“حمي شراك”، أعطى الشيئ الكثير في مجال رياضة الفول كونتاكت والكيك بوكسينغ، حيث سهر على تنظيم دوريات بالمغرب واوروبا لتشجيع الطاقات الشابة في ابراز مواهبها. واظهر عدة ابطال للوجود مثل البطل السعيدي .

وقد تمكن من تحقيق انجازات باهرة رفقة ناديه، وفاز ببطولات فرنسية صفق لها اﻹتحاد الفرنسي بحرارة وشجعها، حيث أعطى النموذج المغربي لﻹندماج اﻷمثل في بلاد الغربة مع تشريف للمغرب أحسن تمثيل في المجال الرياضي.