“جروحي لآلئ”

“جروحي لآلئ”
بقلم - زهرة الطاهري
الثلاثاء 21 دجنبر 2021

لا أعرف سوى
أن ذاتي
أكثر جاذبية للمأساة
وقلبي يزهر مع الموت
لا أعرف سوى
أني أعرف فقط خيباتي
أما الانتصار
فلم يقترب مني
وإن مت من كثرة المحاولات
لا أعرف سوى
أن عيوني شموع
تضئ وتبكي
تضئ وتحترق
في أجنحة الليالي
لا أعرف سوى
أن جروحي لآلئ مرصعة
على نفسي
ووجعي يلمع كالنار
على ملامحي
وأزراري
لا أعرف سوى
أن القهر المفرط
يُزينني
والضياع يجعلني
كقطعة سكر
لا أعرف سوى
أن وزني خارج الحزن
صفر
وشتائي بلا دموعي
أكثر جفاف من الصيف
والانتظار
ولغتي بلا عذاب
لا يكتمل فيها حرف باسمي
وأولئك الأشخاص
خطأً
يتهمونني بالجمال
والإشراق
وأولئك النساء
تتساءلن بحرقة
عن ابتسامتي
المحترقة
وعن نجمي البراق
كالحلمِ
ولا شئ براق
في حياتي
إلا ألمي